مرحبا بك ايها الزائر,إذا كنت عضو لدينا فنتمني دخولك

اما إذا كنت زائر فنتشرف بتسجيلك معنا في As7ApK CooL



 
الرئيسيةبحـثالأعضاءمكتبة الصورالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 تاريخ الاندية المصرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sToRm

المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1682
أنت فين؟؟؟؟؟؟ : بيتنا الدور التاني
دولة :
معدل النشاط : 3615
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: تاريخ الاندية المصرية   الخميس مايو 29, 2008 5:34 pm







-نادى الزمالك من القلاع الرياضية الراسخة ليس في مصر وحدها لكن في البلدان العربية و الافريقيه .. ولا نبالغ إذا قلنا انه يحمل تاريخا عريقا وعريض يضارع بيه أندية أوربا والعالم وعندما نعود إلى نشأة الزمالك .. نجدها تحكى عن تاريخ مشرف لعبته القلعة البيضاء في خدمة الرياضة المصرية .. صحيح إن هناك أكثر من نادى رياضي أو اجتماعي أقيم مع بدايات القرن العشرين لكن بعضها اقتصر على المصريين والبعض الأخر اقتصر على الأجانب
من هنا ظهرت فكرة ضرورة إنشاء نادى حر مفتوح للجنسيات المختلفة وكان صاحب الفكرة مستر (مرزباخ) المحامى البلجيكي ومعه بعض العاملين بالمحاكم المختلطة إلى جانب بعض الأجانب والمصريين .

وظهرت الفكرة إلى حيز الوجود عام 1911.. وحمل النادي اسم (قصر النيل) لأنه كان يشغل مكان (كازينو النهر) الحالي بالجزيرة .. وفي عام 1913 انتقل النادي إلى مقر ثاني عند تقاطع شارع 26 يوليو ورمسيس الحاليين في مكان مباني (الشهر العقاري . ودار القضاء العالى ) وأطلقوا عليه وقتها اسم " المختلط ".

وقبل أن نستطرد في سرد تاريخ البداية والنشأة لنادى الزمالك لابد أن نتوقف عند عام 1910 .. وهو الذي سبق تكوين النادي بموسم واحد .. لكن هذا العام بالتحديد ظهرت خلاله فكرة إقامة هذا الصرح بعدما شعرت الجالية الاجنبيه في مصر _ غير البريطانيين _ أهمية وجود نادى رياضي اجتماعي يمارسون فيها نشاطهم حتى لا يظلون حيارى بين الأندية الأخرى التي كانت قائمه في هذا الوقت وهنا مغزى الوقفه .. لان نادى الزمالك عرف واشتهر بأنه نادى الجميع سواء البسطاء أو الأثرياء أو الطبقات المتوسطه . منذ إنشائه وحتى الآن ..

ونعود لبدايات النادي لنجد انه عندما كان اسمه " المختلط " عاصر الحرب العالمية الأولى في مقره الثاني برئاسة المحامى البلجيكي "مرزباخ" وسكرتارية مستر " شودوان " ثم مستر " بوشو " البلجيكيين أيضاء .. ثم السيد نقولا عرفجى المصري . وكان جناحا أيسر لفريق الكره بالنادي

بعد انتهاء ثورة 1919 . تمصر النادي تماما عام 1923 م برئاسة اللواء محمد حيدر باشا وسكرتارية السيد يوسف محمد .. وفي شتاء عام 1924 انتقل مقر النادي لثالث مره إلى الزمالك في المكان الموجود فيه مسرح البالون " حاليا " وفي عام 1940 .. تغير اسمه إلى نادى " فاروق الأول " عقب حصوله على الرعاية الملكية من ملك مصر والسودان السابق فاروق وبعد قيام ثورة الضباط الأحرار عام 1952 .. وإقصاء عهد الملكية حمل النادي اسمه الحالي " الزمالك " والذي يعود إلى اسم الحي الذي يقع فيه وفي عام 1959 انتقل النادي إلى مقره الحالي الذي يشغله في شارع 26 يوليو بمنطقة ميت عقبه .. على بعد 500 متر غرب كوبري الزمالك وهو يشغل مساحه تقدر ب35 فدانا . ويدير 24 لعبه رياضيه بجانب أنشطته المتعددة و التي سنتحدث عنها تباعا .

هناك اعتقاد خاطىء عن نادى الزمالك يقول : ان نشأته الاجنبيه في أول عهده وتسميته بالنادي المختلط .. لا تضعه بين الأندية الوطنيه .. لكن الحقيقة عكس هذا الاعتقاد فكما هو ثابت بالوثائق .. فان المختلط كان يضم بين اعضائه مصريين واجانب . بل ان الشباب الوطنى قد اصبح له النفوذ الاكبر داخل المختلط والذى جعله فيما بعد يتصدى للاجانب . ليتحول الزمالك بعد ذالك إلى نادى مصرى خالص ..

ويذكرنا التاريخ بوقائع عن الدور الوطنى الذى لعبه نادى الزمالك ورجاله منذ بدايات القلعه البيضاء وإلى اليوم . فالمرحوم ابراهيم علامه "جهينه " مندوب المختلط عام 1915 .. في مجلس ادارة الاتحاد الرياضي يقف ضد اعضاء المجلس في ذالك الوقت ( ومعظمهم من الاجانب ويتحدثون الفرنسيه ) ويقول لهم : من انتم لتجلسوا على كراسى ادارة اتحاد الكره بمصر ؟ في اى بلد يوجد ذالك الوضع .. هل هو في بلد احدكم على الاقل ؟ وبعد ما قاله ابراهيم علام " جهينه " تم انهاء جلسة الاتحاد بعدما غضب الاعضاء الاجانب الذين رفضوا تدوين ما قاله الرجل .. الذى استبعدوه من الاتحاد .. ورفضوا حضوره لاية جلسات اخرى للاتحاد .. غير ان اللجنه الاوليمبيه المصريه فيما بعد قدرت موقف " جهينه " مندوب نادى الزمالك المختلط وكرمته تقديرا لموقفه باهدائه ميداليه تذكاريه ..

كما يسجل لنا ابراهيم جهينه تفاصيل واقعة ظهور اول ادارة مصريه لنادى الزمالك " المختلط " عام 1917 .. فيقول ان : رئيس المختلط في هذه الفتره كان مسيو بيانكى الفرنسى وسكرتارية البلجيكى " شودواه " وكان مجلس الاداره لا يجتمع الا نادرا ويديره بطريقه ارتجاليه حتى ان الجمعيه العموميه لم تنعقد لعدة سنوات وكان الحل هو زيادة عدد الاعضاء من المصريين لتكون لهم الغلبه عند عقد الجمعيه العوميه .. وبالفعل تم اجراء الانتخابات التى اتت بمجلس اداره من ابناء مصر وهم : د . محمد بدر "رئيسا" ومصطفي حسن " وكيلا " وابراهيم علام "جهينه " سكرتيرا عاما وعضوية كلا من نيقولا عرقجى ومحمود بسيونى وحسين فوزى و عبده الجبلاوى وكان هذا التشكيل بمثابة دعوه لاثارة الغضب والقلق من الاداره السابقه والتى فوجئت بما حدث .. فقام مسيو " شودواه " باخفاء سجلات النادي ليتم الابلاغ عنها .. ولكن النيابه قامت بالاستيلاء عليها وحفظتها لتقوم الاداره المصريه بعد ذالك باعداد سجلات جديده للنادي .. واتخذت قرارات مهمه للحفاظ على منشأت و ممتلكات النادي .. كان اطرف هذه القرارات تكليف 20 غفيرا من اقوياء الصعيد القاطنين بحى بولاق لحراسته وعدم السماح لاى اجنبى بالدخول الا ببطاقة عضويه جديده .. وبذالك نجح المصريون في تمصير المختلط ..

وبديهى ان نمر على تاريخ النادي سريعا لنتعرف على ابرز رجلاته الذين تولوا ادارته .. بعد تمصيره .. فبعد اول مجلس اداره برئاسة د . محمد بدر تولى قيادة النادي بعد ثورة 19 .. مجلس اداره جديد عام 23 يرأسه اللواء محمد حيدر باشا .. الذى عين في مستهل الاربعينات ياورا للملك فاروق .. وهى النقله التى بسببها حصل النادي على الرعايه الملكيه .. وظل اللواء حيدر باشا رئيسا للمختلط ثم فاورق لاكثر من ثلاثين عاما في سابقه لم تشهدها اندية مصر ..

ثم كان اول مجلس ادارة لنادى الزمالك عقب الثوره ( سبتمبر 52 ) برئاسة د. محمد شوقى امين عام الشهر العقارى وقتها .. وكان هذا الرجل من كبار الشخصيات في المجتمع المصرى انذاك .. وشهد هذا المجلس وجود محمد حسن حلمى احد الاهرامات الخالده في نادى الزمالك والرياضه المصريه .. حيث كان يشغل منصب السكرتير المساعد في هذا المجلس .. غير انه في ظل اللوائح والقوانين الجديده (وقتها) انتظم عقد الجمعيات العموميه .. وكان يجى تغيير نصف المجلس كل سنه .. في سبتمبر عام 1953 اعيد انتخاب د. شوقى رئيسا وصعد محمد حسن حلمى ليكون سكرتيرا عاما ..
وفي عام 54 ظهرت فكرة تجديد ملعب الكره بالنادي والذى كان لا يتفق مع اسم ومكانة النادي .. ولذالك تم التداول لاختيار رئيس جديد للنادي يكون من الاثريا او من احد رجال المال والاعمال حتى يمكن الاستفاده من امكانياته في التصدى لمثل هذه المشكلات .. وبالفعل تم اختيار عبد الحميد الشوربى لهذه المهمه ..

لكنه لم يفعل شيئا للنادي .. وكان لجهود بعض الزمالكاويه امثال .. اللواء حيدر باشا والحاج سيد العنانى اثرها في اعادة الدرجه الاولى واعداد مكان المقصوره . من اجل ان يكون ملعب الكره لائقا بمكانة النادي .. حدث كل هذا والشوربى خارج مصر .. وبعد عودته فاجاء الجميع بتقديم استقالته دون ان يخدم النادي باى شىء واكمل مجلس الاداره دورته في سبتمبر 55 .. بعد ان تم تصعيد د . محمود شوقى لمنصب الرئيس الذى كان قد تركه عن طيب خاطر وشغل منصب نائب الرئيس ولاكن الزمالك لم يتخل عن فكرته بالبحث عن رجل اعمال لادارة النادي وبالفعل قبل رجل الاعمال الشهير عبد اللطيف ابو رجيله رئاسة النادي عام 56 .. وكان قد تم تعديل القوانين الانتخابيه للانديه لتقام كل 3 سنوات .. ومره اخرى يتنازل د . محمود شوقى عن منصبه الشرعى الذى جاء اليه عن طريق الانتخاب من اجل مصلحة الزمالك ..

ورغم استمرار ابو رجيله لفترة انتخابيه ثانيه بدائت عام 59 وما صاحبها من نقل مقر النادي من مكان مسرح البالون " حاليا " إلى منطقة ميت عقبه .. وما حدث من تضافر لجهود ابناء ورجال نادى الزمالك من اجل بناء ملاعب ومنشأت للنادي في مكانه الجديد .. الا ان قرارات التأميم جعلت عبد اللطيف ابو رجيله يترك مصر بعد الاستيلاء على ممتلكاته " شركة اوتوبيس وعزبة المرج التى كان يختبىء فيها الاعبون ايام مواسم الاستقالات " لكن النادي بحث عن رجل اعمال اخر .. ووجد صاحب شركة " الشيخ الشريب " ورئيس مجلس ادارة شركة الكوكا كولا (في ذالك الوقت) اسمه علوى الجزار الذى تولى ادارة النادي فتره قصيره .. استطاع خلالها احضار فريق ريال مدريد الاسبانى على نفقته الخاصه ليلعب مع الزمالك عام 61 . لكن قرارات التأميم لحقته هو الاخر مما جعله يترك مصر ايضاء .

ثم جاء عام 62 مجلس اداره جديد برئاسة المهندس " حسن عامر " رئيسا وتم منح الوكاله الشرفيه وقتها للدكتور محمود شوقى ومحمد لطيف وجلال قريطم ومحمود امام ومحمود حافظ .. واستمر حسن عامر رئيسا للزمالك حتى عام 67 . النكسه


رأت وزارة الشباب بعد احداث نكسة 67 ان تكون مجالس ادارات الأندية بالتعيين .. وصدر قرار وزير الشباب طلعت خيرى بتشيكل مجلس ادارة نادى الزمالك مكونا من المهندس محمد حسن حلمى رئيسا ليكون بذالك اول رياضي في مصر يرأس مجلس ادارة ناديه واستمر المهندس حلمى رئيسا للزمالك حتى يوليو 71 .. عندما اعيد نظام الانتخابات مره اخرى .. مشروطا بعدم اجازة الترشيح لمن امضى في منصب الرئيس دورتين متتاليتين ليحصل المستشار توفيق الخشن على منصب الرئيس بالتزكيه وتم خلال هذه الدوره منح الرئاسه الشرفيه للمهندس محمد حسن حلمى ..
بالتزكيه


ويعود المهندس محمد حسن حلمى لمنصب الرئاسه بالتزكيه عام 73 ليظل في منصبه حتى عام 84 .. وخلال هذه الفتره اجريت الانتخابات بانتظام كل اربع سنوات حافظ خلالها المهندس حلمى على منصبه كرئيس لاكبر اندية مصر الرياضيه ..


ويعود المهندس حسن عامر لرئاسة النادي عام 84 ويتولى المهدنس حسن ابو الفتوح رئاسة الزمالك في انتخابات سبتمبر 88 .. وفي ديسمبر من نفس العام صدر قرار رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضه بزيادة الاعضاء المنتخبين إلى 10 اعضاء .. لكن القرار تم ايقافه سنة 90 لعدم دستورية تطبيقه باثر رجعى وخلال فترة رئاسة المهندس حسن ابو الفتوح للنادي .. ساهم الرجل في بناء منشأت رياضيه يفخر بها الزمالك إلى اليوم منها انشاء جمنزيوم النادي الجديد .. الذى يعد واحده من احدث صالات الاعداد البدنى في الشرق الاوسط .. بجانب قيامه بالاغداق على كل الفرق الرياضيه دون استثناء .. وخلال عهده تحقق الكثير من الانجازات والبطولات ..


وفي مايو 90 .. تولى المستشار جلال ابراهيم رئاسة النادي بالانابه لوفاة المهندس حسن ابو الفتوح ولحين عقد اول جمعيه عموميه في سبتمبر من نفس العام .. وفيها اجريت الانتخابات لشغل منصب الرئيس .. الذى فاز بها المهندس محمد نور الدإلى (مجلس 92) وفي سبتمبر 92 .. فاز المستشار جلال ابراهيم بمنصب رئيس النادي .. وكان قد تم تعديل القوانين مره اخرى لانتخاب وكيل وامين صندوق المجلس بمعرفة اعضاء النادي الذين يحق لهم التصويت .. وكانت المناصب يتم تحديدها قبل ذالك بمعرفة اعضاء مجلس الاداره الفائزين فيما بينهم ففاز الكابتن حماده امام بمنصب الوكيل " بالتزكيه" في حين فاز عن طريق الانتخاب المباشر المستشار عبد الحميد شاهين " شفاه الله" بأمانة الصندوق ..


اما العضويه ففاز بها : د. احمد شيرين فوزى ومحمود معروف و ومحمد فايز الزمر و رؤوف جاسر و طارق غنيم وكانت اللوائح الجديده كانت تضمنت ايضاء انتخاب عضوين من الشباب تحت 30 سنه .. ففاز بالمقعدين سامى ابو الخير و ايهاب ابراهيم ثم صدر قرار المجلس الاعلى للشباب والرياضه بتعيين د. محمد عامر واللواء حنفي رياض وفاروق ابو النصر اعضاء بالمجلس ..
ومع نهاية عام 94 اصيب المستشار عبد الحميد شاهين امين الصندوق بمرض اقعده عن اداء مهام عمله .. وحرصا من مجلس ادارة الزمالك على الابقاء على مكان الرجل ومنصبه حتى نهاية الدوره الانتخابيه سبتمبر 96 ثم تفويض عضو المجلس ورجل الاعمال فاروق ابو النصر بتولى مهام منصب امين الصندوق بالانابه ..

لكن في عام 95 .. حدثت تغييرات في المجلس بعدما حكمت المحكمه بعدم احقية محمود معروف و محمد فايز الزمر ومحمد عامر وحنفي رياض في البقاء في مناصبهم كاعضاء مجلس ادارة لنادى الزمالك لتغيبهم عن حضور 6 جلسات فاكثر من اجتماعات مجلس الاداره .. فتم في اعقاب قرار المحكمه تصعيد مرتضى منصور و والمستشار محمود عبد الله ومنير حسن وابراهيم لطيف بدلا من الاربعه المذكورين لكن المجلس الاعلى اعترض على القرار لانه ربط بين العضويين المنتخبين (محمود معروف وفايز الزمر) وبين الاعضاء المعينين بقرار رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضه (د. محمد عامر و فاروق ابو النصر ) وعليه تنازل منير حسن و ابراهيم لطيف عن حقهم في التصعيد لعضوية مجلس الاداره حرصا على مصلحة النادي وتحقيقا لرغبة المجلس الاعلى للشباب والرياضه في تعيين عضوين بدلا من الذين اصدرت المحكمه حكمها بابعادهم عن المجلس غير ان قرار رئيس المجلس الاعلى جاء بتعيين نفس الرجلين د. محمد عامر وفاروق ابو النصر تدعيما لهما .. وتاكيدا لثقته في كفائتهما الاداريه .. وفي اعقاب هذا الموضوع اختار مجلس ادارة نادى الزمالك عضو المجلس د . شيرين فوزى للقيام بمهام امين الصندوق حتى نهاية الدوره الانتخابيه ..

في يوم الخميس 4 يوليو 96 صدر قرار د . عبد المنعم عماره رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضه في ذالك الوقت بحل مجلسى ادارتى نادى الزمالك واتحاد الكره بعد اتخاذ مجلس ادارة الزمالك عدة قرارات منها تجميد نشاط الكره بالنادي والانسحاب من الدورى العام بعد احداث مباراة الزمالك والاهلى في دورى عام 95/96 والتى بسببها اعلن اتحاد الكره عدة قرارات خاطئه استوجبت حله .. ليتم تعيين مجلس اداره جديد لنادى الزمالك لمدة عام .. برئاسة الدكتور كمال درويش و معه اللواء عبد العزيز قابيل وكيلا و المحاسب محمود بدر الدين امينا للصندوق وعضوية اللواء حنفي رياض والمستشار مجدى شرف و الكابتن اسماعيل سليم والكابتن عزمى مجاهد ومحمد عبد الرحمن فوزى ..


:: ردا على محاولات تزوير التاريخ ::

نحن نتصدى لمحاولة تزوير التاريخ..نرد على من اطلقوا الكذبة المسماه بنادى الوطنية..كذبة اطلقها اهلاوية مثل كذبة المبادىء التى انكشفت مع الايام..نحن هنا نرد على المزورين الكاذبين حتى يستنير عشاق الزمالك ويفخرون بناديهم

كذبه تحولت مع الوقت إلى واقع كأنه حقيقى... وان كنا على استعداد لان نفهم ان عشاق النادي الاهلى لم يشغلهم ولم
يؤرقهم تصحيح هذه الكذبه ورد الاعتبار التاريخى والوطنى لنادى الزمالك....فان مايصعب فهمه او قبوله هو هذا الصمت الغريب والطويل الذى التزم به عشاق الزمالك ومفكروه وابناؤه...كأنهم جميعا خافوا ان يفتحوا مثل هذا الموضوع فاكتفوا بالزمالك كفريق للكره وبقية اللعبات الاخرى وقرروا تجاهل ناديهم كمؤسسه لها دورها وتاريخها ومكانتها فوق ارض هذا الوطن وفي تاريخه....أو كأن الكثيرين وجدوا ان تصحيح حقيقة وتاريخ الزمالك يستدعى ما ..حفوق طاقتهم او احتمالهم من جهد وتعب ومعاناة..حسنا نحن سنعيد كتابة تاريخ الزمالك من جديد لنرد على المزورين
وقد ان اوان تصحيح ذلك كله.... أن الاوان ان نرد للزمالك اعتباره وحقه الضائع..ان اوان ان نعرف وان نثق ان هناك ماينبغى ان يقال عن الزمالك اهم من حكاية المدرسه واللعب والفن والهندسه.... او النادي الذى قهر الفرق الاجنبيه وفاز بتسع بطولات دورى...بل واهم حتى من تاريخ التأسيس وحكايته التى كتبها وقراها الجميه الف مره من قبل

واذا كان الكثيرون هنا وهناكيعرفون تاريخ الزمالك الذى تأسس سنة 1911 باسم نادى قصر النيل ويعرفون ان المحامى البلجيكى مرزباخ كان اول من اسسه ورأسه فان احدا لا يعرف الدور التاريخى الذى لعبه الزمالك لتمصير الكره والرياضه المصريه.

بدأ هذا الدور سنة1914 ..كانت الحرب العالميه الاولى لا تزال في بداياتها... الكره المصريه ايضا-والرياضه كلها-فيبداياتها يسيطر عليها ويديرها اتحاد مختلط يحكمه خواجات لا يسمحون بتواجد اى مصرى بينهم.....وكانت هناك انديه سواء في القاهره او الاسكندريه قد تأسست وبدأت تلعب وقبلت اللعب وفقا لشروط هؤلاء الاجانب واتحادهم المختلط باستثناء النادي الاهلى.... اما الزمالك - والذى تأسس منذ ثلاثة اعوام وانتقل من مقره الاول على ضفاف النيل إلى شارع فؤاد محل دار القضاء العإلى حاليا وغير اسمه إلى المختلط- فكان لا يزال ناديا اجنبيا صغيرا ليس فيه الا عدد قليل من المصريين.
في ذلك الوقت بدأ بعض شباب مصر يفكرون في اقامة لقاء مواجهه بين المصريين والانجليز في كرة القدم...لم تكن المواجهه الاولى بالطبع اذ سبقتها اول مواجهه سنة 1895 وقاد فيها المصريين محمد افندى ناشد اول مصرى يلعب كرة القدم...فكرة هؤلاء الشباب نالت اولا موافقة مستر ميدويل رئيس تحرير جريدة الايجيبشيان ميل الذى تحمس لترتيب هذه المواجهه... ثم بدأ هؤلاء الشباب بقيادة ابراهيم علام ومحمد خيرى يفكران ويخططان لتشكيل فريق لمصر يلعب باسمها ويواجه الانجليز..كان اقوى فريق في مصر وقتها هو فريق حسين حجازى..واشترط حسن حجازى ليشارك في تلك المواجهه ضد الانجليز ان يلعب حسين حجازى وفرقته فقط دون اشراك اى لاعب اخر وباسم فريق حسين حجازى وليس الفريق المصرى.
ولم يقبل ابراهيم علام ومحمد خيرى مثل هذه الشروط فكان ان راح الاثنان يجمعان لاعبين اخريين استعدادا للمباره المرتقبه... جاء الاثنان بمحمود مرعى كحارس مرمى رغم اعتزاله.. وبدا تشكيل الفريق المصرى.. طه فرغل وثابت السلحدار وعباس وصفوت سليمان فائق وغيرهم... وتجمع هؤلاء اللاعبون للتدريب في نادى السكه الحديد.. وتم تحديد مكان ويوم المباراه المرتقبه.. 28 نوفمبر سنة 1914 في نادى السكه الحديد... واقيمت المباره بالفع وفاز فريق مصر على منتخب القوات البريطانيه 3/1

وفي اليوم التإلى اعترض حسين حجازى مؤكدا ان الذين لعبوا مباراة الامس لا يمثلون مصر... وطالب بماراه ثانيه بين منتخب القوات البريطانيه وبين فرقة حجازى... ولعب حسين حجازى تلك المباره وخسر فطالب بمباراه ثانيه... وتعددت المباريات واشتد التنافس بين منتخب مصر وبين فرقة حسين حجازى.

ولم يعد ممكنا ان يستمر لاعبو فريق مصر دون ان يكون لهم نادى يجمعهم ويمنحهم كيانا وصفه رسميه ...فكان نادى المختلط - الزمالك الان- هو الذى وافق وقبل هؤلاء الشباب ليلعبوا باسمه..وبالفعل انتقل هؤلاء اللاعبون للمختلط والذى بدأ يستضيف يوميا ثلاث او اربع مباريات ساعدت وشجعت اقبال كثير من الشباب المصرى على الاتحاق بالمختلط وكان التحاق هؤلاء اللاعبين بالمختلط خطوه هامه جدا وضروريه جدا على طريق تمصير الكره والرياضه المصريه .. وسرعان ما جذب نادى المختلط انصار واهتمام عدد من المصريين المتحمسين لتمصير الرياضه المصريه ...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coolfriends.ahlamontada.com
sToRm

المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1682
أنت فين؟؟؟؟؟؟ : بيتنا الدور التاني
دولة :
معدل النشاط : 3615
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ الاندية المصرية   الخميس مايو 29, 2008 5:35 pm


الضابط حسن فهمى اسماعيل و موظف التليغرافات عبده الجلاوى و الفلاح محمود محمد البسيونى و موظف التنظيم نيقولا عرقجى و موظف وزارة الأشغال ابراهيم عثمان نجل المطرب الشهير وقتها محمد عثمان و محمود مرعى و أمين جبريل و عائلة سوكى و عائلة اسماعيل باشا حافظ و كثيرون غيرهم . هؤلاء كانوا بداية المختلط أو بداية الزمالك و كانوا ايضا بداية الحرب لتمصير الرياضة المصرية .. و في سنة 1916 بدأت فكرة الكأس السلطانية كمسابقة للأندية المصرية و أندية أسلحة قوات الحلفاء .. و رفض الأهلى الفكرة لأنه لا يود اللعب مع أندية الحلفاء ليبقى المختلط وحده .. و في العام الثانى للمسابقة كان الأهلى قد اقتنع بضرورة المشاركة كخطوة جديدة للمقاومة و التحدى و أثبات وجود للمصريين .. ثم بدأ الناديان الأهلى و المختلط . لا يتفقان فقط على مقاومة الأجانب .. و انما اتفقا على المنافسة أيضا ..فتم الأتفاق على مبارايتين .. الأولى على ارض المختلط يوم 9 فبراير 1917 و فاز بها الأهلى 1/صفر .. و الثانية على ارض النادي الأهلى يوم 2 مارس 1917و فاز بها المختلط 1/صفر . في نفس تلك السنة "1917" بدأ المصريون معركتهم الفاصلة لتحرير نادى المختلط من سيطرة الأجانب .. اجتمعوا و قرروا ان نادى المختلط اصبح في حاجة لمراجعة احواله و أوضاعه استنادا إلى اثنى عشر نقطة و هى منها ان ارض النادي ملك للحكومة المصرية و ان مدة الأيجار انتهت و لم يجددها أحد .. و ان مجلس ادارة النادي لم يجتمع منذ مدة طويلة و الجمعية العمومية للنادي لم تجتمع منذ عامين .. و ان اعضاء مجلس الادارة كلهم من الاجانب .. و لا توجد سجلات للنادي الا في مكتب السكرتير البلجيكى مسيو شودواه مدير شركة بولاك .. و ان النادي ليست له حسابات و لا ارصدة في البنوك و لا سجل للأعضاء .. و أن النادي ليس فيه الا ملعب للكرة و ملاعب للتنس و غرفة صغيرة للملابس و عفشة مياه .. و أسوار النادي قديمة و محاطة بلوحات اعلانية تملكها شركة الأعلانات .. و ليس هناك قانون مطبوع للنادي . بهذه النقاط .. بدأت المعركة , لم تكن معركة تمصير الزمالك و لكنها كانت الرهان على تمصير الكرة كلها في مصر , و بدأت المعركة بعقد جمعية عمومية للنادي بشارع الشواربى .. و صدر عن الجمعية قرار بسحب الثقة من مجلس ادارة النادي المكون من الخواجات و انتخاب مجلس ادارة جديد من المصريين .. الدكتور محمد بدر رئيسا و مصطفي حسن وكيلا و ابراهيم علام امينا للصندوق اما الاعضاء فكانوا نيقولا عرقجى و محمود بسيونى و حسين فوزى و الكابتن حسن و عبده الجبلاوى . و عقد مجلس الادارة الجديد اول اجتماعاته و قرروا مواصلة المعركة .. جددوا عقد النادي بأسم الرئيس الجديد .. أبلغوا النيابة بأختفاء سجلات النادي فأستعادت النيابة هذه السجلات من مكتب مسيو شودواه و تم تحريزها .. و أعدو بطاقات جديدة للعضوية باللغة العربية .. و كانت الخطوة الاهم هى الاستعانة بعشرين رجلا من ابناء بولاق لحماية النادي من سطوة الاجانب الذين ازعجهم ان يختطفه منهم المصريون ..و لم يسكت الأجانب ..تدخلت وزارة الداخلية و مستشارها الانجليزى و تدخلت اكثر من سفارة أجنبية في القاهرة

اصر الجميع علي انتخاب مجلس جديد للاداره يمكن ان يضم عددا من غير المصريين و لكن بشرط ان يبقي الرئيس مصريا و السكرتير العام ايضا . و ايا كانت النتيجه .. فقد نجحت المعركه الاولي و لم يعد الزمالك ناديا للاجانب او الخواجات و يجب هنا الا ننسي اننا لا نزال في عام 1917و ان النادي تاسس اصلا عام 1911 أي ان الزمالك استرد مصريته بمعاونه ابناء بولاق بعد ست سنوات فقط من تاسيسه و بعد سنه واحده من لعب الكره و ان من علم هذا النادي كيف يلعب الكره لم يكونوا جنود الانجليز و لكنهم شباب مصري غاضب و رافض لهيمنه الخواجات علي كل امور الحياه في بلادهم . لماذا اذن لا يكتب احد عن ذلك لماذا اذن يبقي الزمالك في نظر الجميع - حتي ابنائه - ناديا للغرباء و الاجانب ولماذا كل هذا الظلم و كل هذا التجاهل و لعل كثيرين لا يعرفون ان الزمالك بعد ان استرد روحه و مصريته لم يكتف بذلك و انما بقي يحارب لتأسيس اتحاد كره مصري ..و سوف يبقي التاريخ شاهدا علي ان الأندية التي قامت بحركه تمصير الرياضه في مصر كانت اربعه انديه ...

الزمالك و الاهلي في القاهره .. و الاتحاد في الاسكندريه .. و المصري في بورسعيد
واذا كان الزمالك قد نجح في استرداد مصريته عام 1917 فانه رغم نجاحه لم يستسلم و بقي يحاول طرد الاجانب من ناديه الذين اصروا على البقاء رغم انف المصريين .. بقي الزمالك يحاول حتي عام 1930 حين نجح الانقلاب الذي قاده حسين حجازي اول نجم كروي في تاريخ الزمالك .. و مع حسين حجازي كان هناك يوسف محمد و القائمقام محمد حيدر بك .. و تمثل الانقلاب في عقد اول جمعيه عموميه للزمالك بحضور ستين عضوا مره واحده ليقرروا طرد الاجانب و الخواجات من النادي و ان يكون الزمالك ملكا للمصريين و يخصهم وحدهم و نجح الانقلاب و جاء باول رئيس مصري .. و اول سكرتير مصري .. لنادي الزمالك .. فاصبح يوسف محمد سكرتيرا للنادي و اصبح القائمقام محمد حيدر بك رئيسا للنادي بدلا من البلجيكي بيانكي الذي تولي الرئاسه عقب تقاعد مرزباخ مؤسس النادي و اول رئيس له .. و علي الرغم من ذلك بقي هذا الانقلاب وحكايته وتفاصيله كأنه ورقه سريه لا ينبغي ان يعرفها جمهور الزمالك وعشاقه ليتأكدوا من ان ناديهم لم يكن ناديا للقصر او الخواجات ..لكن نادي للثوره و الغضب و الكره بقدر ما كان و لا يزال مدرسه للعب و الفن و الهندسه .. الشعار الذي بقي جمهور الزمالك يردده و يرقص عليه حتي الان و بالتحديد منذ سنه 1928 .. حين رفض لاعبو الاهلي الصعود الي المنصه لتسلم ميداليات المركز الثاني في نهائي كأس السلطان فؤاد الذي فازت به الترسانه .. و لان الاهلي في ذلك الوقت كان النادي المدلل للسلطان فؤاد.. فقد عجز اتحاد الكره عن عقاب لاعبي الاهلي .. ورد الاهلي الجميل بان قدم كبش فداء يتم عقابه وحده كان هو حسين حجازي الذي انتقل من الزمالك للاهلي .. و لم يقبل حسين ان يكون ضحيه الغرام المتبادل بين الاهلي و الملك فقرر العوده مره اخري لصفوف الزمالك .. وقرر ان ينتقم ايضا .. قرر ان يطوف بمدارس القاهره لاختيار لاعبين جدد من تلاميذها يضمهم للزمالك .. و بهؤلاء التلاميذ قرر حسن حجازي اللعب امام الاهلي ..و فاز التلاميذ علي كبار الاهلي بهدف احرزه تلميذ اسمه محمد لطيف .. و خرج الجمهور من الملعب يردد كيف فاز فريق المدرسه علي فريق الاهلي .. كانت اول مره يرتبط فيها اسم الزمالك بالمدرسه .. و بقي الامر كذلك حتي عام 1952 .. و في يونيو 1953 .. باع الزمالك عشرين شجره من حديقته بالف جنيه اعطاهم لمقاول عاشق للزمالك ليبني مدرجات جديده علي ان يدفع هو من جيبه باقي التكاليف .. و بالفعل اتم المقاول البناء في نفس الوقت الذي توالت فيه انتصارات الزمالك علي الفرق الاجنبيه .. اوستريا و ردستار و هونفيد .. فكان لابد من تعبير جماهير الزمالك عن امتنانها للاعبين و انتصاراتهم و للمقاول هديته فاكتمل بذلك هذا الشعار الجميل .. يا زمالك يا مدرسه لعب و فن و هندسه


و في حقيقه الامر .. يحتاج تصحيح تاريخ الزمالك .. او كتابته بصدق و حب و حقيقه الي الف صفحه قد يكون هذا وقتهاو ان لم يكن هنا مكانها .. ولكن الي ان يتم ذلك و يكتب الزمالك تاريخه من جديد .. اولا فلابد من الاعتذار لنادينا الكبيرو الجميل و لا بد من التاكيد علي ان الزمالك طيله عمره و مشواره هو زمالك مصر .. من يقول او يكتب ذلك لا يجامل الزمالك .. بل هذه هي الحقيقه سواء اعترفنا بها او لم نعترف .. هذه هي الحقيقه التي لابد و ان يكتبها احدهم يوما حتي يعرف المصريون كلهم ان الزمالك ليس ناديا للكره .. و لكنه جزء من تاريخهم و قطعه من قلوبهم و احد اجمل حكايات بلادهم .. سيبقي الزمالك صوره جميله في مصر و من مصر .. سيبقي الزمالك .. زمالك مصر


وفى الحديث بقية ما دام فى العمر بقية.........


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coolfriends.ahlamontada.com
sToRm

المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1682
أنت فين؟؟؟؟؟؟ : بيتنا الدور التاني
دولة :
معدل النشاط : 3615
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ الاندية المصرية   الخميس مايو 29, 2008 5:40 pm


محلية:

دورى القاهرة...

كانت كأس السلطان حسين و بطولة كأس مصر بطولات قصيرة تشتمل علي 4 او 5 مباريات للفريق الفائز لذا مع انتشار كرة القدم وشعبيتها والحاجه لمباريات ونشاط دائم تم التفكير في اقامة دوري لجمع تلك الفرق واطالة النشاط الكروي لاغلب فترات السنه وكانت الفكرة باقامة دوري المناطق حيث قسمت الجمهوريه الي 4 مناطق القاهره واسكندرية وبحري والقناة وتلعب كل مجموعة فرق دوري خاص بها علي ان يتقابل ابطال المناطق في نهاية الامر وبالطبع تمركزت معظم اندية مصر في منطقة القاهره فكان الفائز بدوري القاهره هو بطل مصر الرسمي دوما وانحصرت المنافسه بين الزمالك والاهلي دوما حيث نالا كل الالقاب وكان نصيب الزمالك هو نصيب الاسد في دوري القاهرة فمن 15 بطولة حصل الزمالك علي البطولة 10 مرات بينما حصل عليها الاهلي 5 مرات وكان دوري المناطق هو اكثر البطولات اهميه واعتبر البداية الرسمية لبطولة الدوري الي ان تم انشاء الدوري العام بمشاركة بعد فرق الاقاليم والاسكندرية مع فرق منطقة القاهره في دوري واحد بدئا من موسم 47-48 وبالتركيز علي بطولة الدوري العام قلت اهمية دوري القاهره ودوري المناطق وتم الغائه والاكتفاء بالدوري العام منذ موسم 53

ولكن هذا لا ينقص من تلك البطولة الرسميه القويه كأول بطولات الدوري في مصر

فاز الزمالك باللقب 10 مرات

1940

1941

1944

1945

1946

1947

1949

--------------------------------------
الدوري سنة 60:
:: الزمالك يحرر الدرع ::

-المخلصون من ابناء الزمالك شغلهم الامر...ناديهم يفوز بكل البطولات خاصة كأس مصر ولا يفوز بالدوري وأخيرا عرفوا ان الامكانيات الماديه لها دور في النتائج والانجازات عرضوا رئاسة النادي علي عبد اللطيف ابو رجيله المليونير المعروف فلم يتردد....

ومرت الايام والكل يمني نفسه باذدهاراحوال النادي في ظل ادارته الجديده وكان للقدر راي اخر حيث صدر قرار وزير الشئون البلديه والقرويه باسترداد اراضي مصلحة الاملاك الاميريه موقع الزمالك بهدف تخصيصها لمشروعات اخري.

وحددت الوزاره موقع اخر غربي كوبري الزمالك يتم نقل النادي اليه في المنطقه المعروفه باسم ميت عقبه وفي مكان ملك ايضا للاوقاف..
وصاحب هذا الانتقال احداث مثيره كان من الممكن ان تؤدي لاختفاء النادي نهائيا لان المساحه التي حددتها الوزاره لم تكن تطل علي شارع عمومي مباشرة ... وخشي رجال الزمالك ان تحيط المنازل بمقر النادي الجديد وتقوم الجماهير بمتابعة مبارياته من الشرفات واسطح المنازل لذا طالبوا بزيادة المساحه ..

وعبثا حاول مسئولو الزمالك تسوية الموقف حتي تصدت جريدة الاهرام للمشكله وتحت مانشيت صرح من صروح كرة القدم في مصر ينهار افردت موضوعا مطولا عن الازمه استدعي الرئيس جمال عبد الناصر سعد الدين متولي كبير الياوران في ذلك الوقت واحد رجال الزمالك المرموقين وعن طريق سعد الدين اقتنع الرئيس عبد الناصر فكلف الشيخ احمد حسن الباقوري وزير الاوقاف بانهاءالموضوع وحصل الزمالك علي ارضه الجديده وكان عليه ان يعمل بسرعه لارساء واستكمال منشأته

وفي ملحمه رائعه تضافرت الجهود وسواعد الجميع كان لاعبي كرة القدم ينقلون انقاض النادي القديم للاستفاده منها للمبني الجديد وللحق اعطي ا لمليونير عبد اللطيف ابو رجيله للزمالك الكثير حتي تم الانجاز لكن هل استقر نشاط الزمالك علي البناء والتشييد فقط؟ لا كانت هناك مهام اعظم وهى الفوز ببطولة الدوري لاول مره في تاريخ النادي وتعاقد الزمالك مع المدرب اليوغسلافي ايفان

وتولي محمد حسن حلمي ومحمد لطيف كل الامور الاداريه واشرف سعد الدين متولي علي الكره واعلن ابو رجيله انه علي استعداد لفعل اي شييء من اجل الزمالك..

وانطلقت المسابقه يوم الجمعه 13 سبتمبر 1959 والتقي الزمالك مع السكه وفاز الزمالك بهدف لعصام بهيج واعتبر الزملكاويه هذا الفوز بشرة خير فقد كان السكه من الفرق الممتازه

وفي الاسبوع الثاني فاز الزمالك علي طنطا بأربعة اهداف نظيفه شهدها ملعب الترسانه وأستكمل الثلاثيه بالفوز علي الاتحاد السكندري 4-1 ..

وفي الاسبوع الرابع تعثر الزمالك امام القناه وتعادل الفريقان سلبيا وتعاطفت العارضه مع القناه واهدر احمد سليم اهدافا بالجمله وكاد الزمالك ان يخسر لولا براعة الدوالذي صد ضربة جزاء...

استوعب اللاعبون الدرس وتصدروا الدوري لاول مره خاصة بعد هزيمة الترسانه وفاز الزمالك علي اتحاد السويس

نور الدالي كابتن الزمالك الذي اصبح فيما بعد رئيسا للنادي ارسل استقالته معترضا علي تدخل البعض في شئون الكره وكان يطالب بان يكون المدرب هو المسئول وحده عن الفريق الموضوع اثار ازمه لكن ابو رجيله اتصل بالدالي واجتمع به محمد حسن حلمي كما اجتمعت به بعض رابطة المشجعين وطالبت بالعدول عن القرار والعوده للفريق ولم يستطيع الدالي المقاومه ولبي نداء ناديه

استمر تفوق الزمالك وحقق فوزا كبيرا علي الاوليمبي بنصف دسته اهداف..
وفي الوقت الذي كان فيه شاه ايران يحتفل بخطوبته علي فرح ديبا كانت جماهير الزملك تحتفل بفوز فريقها علي المحله بالمحله واستمر علي القمه ... هذه المباره شهدت تالق الدو كما لعب احمد مصطفي كقلب هجوم لاول مره لكن المهاجم الفذ خليل وقع عقد احتراف في قطر..

وبسبب ظروف خارجه عن ارادة اللاعبين وانشغالهم بالمباريات الدوليه وابتعاد الاداره للاعداد لافتتاح ملعب كرة القدم الجديد خسر الزمالك اخر مبارياته في الدور الاول امام الترسانه والاهلي وتقدم الترسانه بفارق نقطتين

كان نبيل نصير ناشئا فذا لكنه لم يصعد بعد للفريق الاول لكثرة عدد اللاعبين المميزين بالزمالك لكن طلعت عب الحميد لاعب الاهلي لعب براسه واقنعه بالسفر الي دوله خليجيه للعب هناك مقابل وظيفه بدائرة المعارف مقابل 90 جنيها شهريا وتقاضي نبيل عربونا قيمته 25 جنيها...

كانت ظروف اللاعب تحتم عليه قبول العرض وفي المطار كانت المفاجاه في انتظار5 حيث وجد هناك محمد حسن حلمي ومحمد لطيف الذين اصطحباه لمنزل ابورجيله رئيس النادي

ابو رجيله استمع للمشكله وقرر تعيين نبيل نصير في شركة خطوط القاهره وتخصيص ثلاثة مدرسين لمعاونة اللاعب علي المذاكره وقد كان عمره 20 عاما وما زال طالبا بمدرسة الابراهيميه الثانويه والاهم من ذلك ان نبيل نصير تم تصعيده للفريق الاول وكان هذا القرار نقطة تحول للزمالك انطلق عمالقة الزمالك في بداية الدور الثاني هزمنا السكه باربعة اهداف لكنه الفريق خرج بعدها باصابات

ولعب الزمالك في طنطا وخسر نقطه اخري لكنه عاد وهزم الاتحاد واعتلي القمه بفارق الاهداف

لكن الترسانه صعد مره بفارق نقطه بعد تعادل الزمالك مع القناه وشهد هذا الاسبوع ضياع امل الاهلي نهائيا بعد هزيمته في القاهره امام المحلة
وعاد الزمالك ليفوز علي اتحاد السويس وظن الجميع انه سيقع امام الاوليمبي بالاسكندريه

وفي الوقت الذي كانت تدور فيه معركه في صحراء حلوان بين رجال الامن والسفاح الشهير محمود أمين سليمان كان الزمالك في معركه مع الاوليمبي وعندما صوب الملازم صفوت ثابت مسدسه تجاه السفاح فلقي مصرعه كان الزمالك يصوب ناحية مرمي الاوليمبي بهدفين لرافت عطيه

واحتفلت مصر بمصرع السفاح واحتفلت الجماهير بالفوز علي الاوليمبي
ولكن فقد الزمالك اغلي نقطه بعدها عندما تعادل مع المحله 1-1

كان موعد الثأر امام الترسانه بملعبه .. نجوم الزمالك تفوقوا علي انفسهم في غياب رفاعي الذي طرده الحكم امام المحله استطاع الشواكيش ارهاب مهاجمي الزمالك لكن عبده نصحي وسمير قطب نجمي خط الوسط كانا لهم راي اخر واحرزوا ثلاثة اهداف قلبت الموازين

واصبح الزمالك في حاجه للتعادل مع الاهلي ليفوز بالدوري تحدث المصريون عن فوز الزمالك اكثر مما تحدثوا عن اعتداء شخص معتوه علي الموسيقار محمد عبد الوهاب في نفس اليوم وادي ذلك الي ستة جروح في رأس الموسيقار الزملكاوي الكبير الي جانب قطع اسفل العين اليسري

كان موعد الحسم في ملعب الزمالك يوم الجمعه 27 مايو 1960
وفي الوقت الذي دارت فيه معركه جوية بين طائرتين مصريتين وطائرتين اسرائيليتين فوق منطقة القسيميه كانت هناك معركه كرويه بين الزمالك والاهلي..

خروف العيد تم طرحه بالاسواق بالتسعيره اما الزمالك فقد ضحي بالاهلي وذبحه فى العيد

مجلس الامن يرفض شكوي روسيا مطالبه بادانة الولايات المتحده في حادثة طائرة التجسس (بى-2)

وجماهير الزمالك تمسك بجواسيس الاهلي وتطردهم من المدرجات في التدريب الاخير

الصين تطلق مدافعها علي جزر فورموزا

والزمالك يطلق مدافعه علي مرمي الاهلي

مندوب روسيا في مجلس الامن يهدد الرئيس الامريكي ويقول ان الصواريخ الروسيه قادره علي ضرب اي مكان في العالم

ومدرب الزمالك يعلن ان القوه الضاربه جاهزه للانتقام من الاهلي وبدات المبارة وانتقم الزمالك من الاهلي ولعب للفوز من اول دقيقه بينما كان الاهلي مفككا ورغم ان الزمالك لعب بعشرة لاعبين من الدقيقه العاشرة لاصابة مدافعه علي عبد الباقي الا ان رغبة الفوز وتحرير الدرع والاحتفال بالملعب الجديد عوضت النقص العددي

اجري مدرب الزمالك عدة تغيرات في وظائف ومراكز اللاعبين لتعويض النقص واصيب الدو في حاجبة الايسر بعد ان اعتدي عليه صالح سليم..

الزمالك سجل هدفه الاول في الدقيقه 35 من الشوط الاول عندما مرر رافت عطيه الكره الي نبيل نصير في مركز الجناح الايسر مررها نبيل الي خليل الذي سجل في حراسة طلعت عبد الحميد وبعد 5 دقائق من الشوط الثاني كره من نبيل الي خليل سددها مباشرة علي الطاير لتستقر في الشباك ولم يغير هدف صالح سليم من الامر والبطوله والتتويج.

اجمل ما في الموضوع ان الزمالك في هذا الموسم جمع بين الدوري والكأس وفاز بكل بطولات الناشئين وبطولات السله والطائره واليد...

وحقا كان موسم الطفره والاعلان عن ظهور المارد الابيض الجديد .


النتائج.....

الماتش- النتيجة
السكه - الزمالك -- 0-1
الزمالك- طنطا -- 4-0
الاتحاد - الزمالك -- 1-4
الزمالك - القناه -- 0-0
اتحاد السويس -الزمالك-- 1-3
الزمالك -الاولمبي-- 6-2
المحله - الزمالك -- 0-2
الزمالك- الترسانه-- 0-1
الاهلي -الزمالك-- 2-1
الزمالك - السكه -- 4-1
طنطا - الزمالك -- 1-1
الزمالك- الاتحاد -- 2-0
القناه-الزمالك -- 1-1
الزمالك-اتحاد السويس-- 1-0
الاولمبي - الزمالك -- 1-2
الزملك- المحله -- 1-1
الترسانه - الزمالك-- 0-3
الزمالك- الاهلي -- 2-1





اصحاب الانجاز...

المدرب اليوغسلافي ايفان

محمد حسن حلمي

محمد لطيف

سعد الدين متولي

الدو ستيلا

علي بكر

محمد رفاعي

علاء الحامولي

علي عبد الخالق

عبده نصحي

سمير قطب

عصام بهيج

خليل سعيد

رافت عطيه

شريف الفار

احمد سليم

نور الدالي

يكن حسين

احمد مصطفي

جمعه فرج

ماجد علي

علي محسن

النحاس

نبيل نصير

محمد موسي

محسن عرفه

قدري الطحاوي



الهدافون.....

اللاعب-- الأهداف
رأفت عطية-- 10
عصام بهيج-- 7
خليل سعيد-- 6
عبده نصحي-- 5
جمعة فرج-- 3
سمير قطب-- 2
نبيل نصير-- 1
محمد موسى-- 1
محمد رفاعي-- 1
علاء الحامولي-- 1
المجموع-- 38
--------------------------------------
الدوري سنة 64:
:: موسم 63 / 1964 الدورى للزمالك للمرة الثانية ::

لم تندم جماهير الزمالك على ضياع بطولة مثلما ندمت على الإخفاق أمام الترسانة فى ختام موسم 62 / 1963 .. هذا الشعور أنتقل للمسئولين واللاعبين بالزمالك فأصروا على التعويض والمصالحة خاصة فى ظل انكسار شوكة الأهلى الذى أصبح يخسر من طوب الأرض خلال حقبة الستينات .. موسم 63 / 1964 كان طويلا وشاقا لا يقدر عليه إلا فريق يمتلك ذخيرة كبيرة من اللاعبين المميزين .. وقد كان العتاولة أهلا لتلك المهمة وقيل فى تلك الفترة أن العصر الذهبى للزمالك قد جاء .

ورغم إصابة حمادة واعتزال شريف الفار وعصام بهيج ونور الدالى وأحمد سليم وآخرين إلا أن الزمالك دفع بمجموعة كبيرة من الناشئين فى بداية الستينات أمثال نبيل نصير وحمادة إمام وعمر النور وفاروق السيد وجلال محمود ومحمود حسين وشاهين وأنتقل عفت إلى صفوفه وأصبح هؤلاء يشكلون القوة الأساسية مع يكن وأحمد مصطفى ورأفت عطية وسمير قطب وعبدة نصحى .. وسرعان ما أنضم إلى تلك المجموعة أحمد رفعت وحمدى فراج وعبد الخالق وأبو رجيلة .

الموسم شهد عدة توقفات لمشاركة المنتخبات الوطنية فى أكثر من بطولة .. أستغل الزمالك هذا التوقف وسافر إلى السعودية والكويت ودول أخرى أبهر خلالها العرب بفنه الرفيع كما أستضاف عددا من الفرق الأجنبية وحقق انتصارات مدوية حتى أطلق عليه قاهر الأجانب .. قسم الدورى إلى مجموعتين .. كل مجموعة تضم 12 فريقا وكان الزمالك على قمة المجموعة الثانية وأحتل المركز الثانى فى الدور الأول خلف الاتحاد السكندرى .. كل نتائجه جاءت طبيعية باستثناء الهزيمة خارج ملعبه مع المحلة ثم انطلق قطار التفوق والتألق وفاز العتاولة على معمل تكرير البترول والسواحل ومالية كفر الزيات واتحاد السويس والبحرية والسكة وطنطا .. جمع الزمالك فى نهاية الدور الأول 18 نقطة بفارق نقطة واحدة عن الاتحاد .

أسبوع واحد من بداية الدور الثانى أعتلى بعده الزمالك قمة مجموعته استطاع العتاولة أن يلحقوا الهزيمة بالمحلة بهدفين نظيفين قبل يومين من التعادل مع ردستار اليوغسلافى بعد عرض رائع استمتعت به جماهير الكرة المصرية وجاء موعد مباراة معمل البترول و اكتفى العتاولة بثلاثة أهداف نظيفة ولكن عادت الفصول الباردة من لاعبى الزمالك ربما لتأثرهم بتوقفات كثيرة للمسابقة فقد كان الزمالك أكثر المتضررين وتعادل مع السواحل بثلاثة أهداف .

كانت مشكلة الزمالك الحقيقية فى هذا الموسم هى حارس المرمى .. شاهين يدافع بمفرده عن عرين الزمالك بعد رحيل ألدو وأصبح لازما على الجماهير أن تتقبل أخطاء شاهين وتصفق له عند الإجادة فلا حارس سواه .. إلا أن الرأى لم يعجب المدرب فقد رأى أن يمنح الفرصة لبسيونى الحارس البديل فى مباراة السويس ولكنه تسبب فى تعادل فريقه بهدفين لتبدأ الجماهير رحلة القلق والخوف من تكرار أحداث الموسم الماضى .

لعب الزمالك 25 دقيقة فقط فى بداية مباراته أمام البحرية وفاز بهدفين بعد أن فرض مدافعو البحرية الرقابة على مهاجمى الزمالك .. نعم كان الزمالك بحاجة إلى انتفاضة لاسيما وأنه حقق الفوز بصعوبة على بور فؤاد بهدف لحمادة أمام وتعادل مع مالية كفر الزيات فى مباراتهما المؤجلة فى مباراة ليس لها أى تعليق .. ورغم أن سوء النتائج استمر فى مباراة الاتحاد بالإسكندرية التى انتهت بالتعادل 1 / 1 إلا أن الزمالك وشاهين قدما أروع وأعظم مباراة فى هذا الموسم خاصة وهو يلاقى خصما محترما على ملعبه وبين جماهيره .

بدأت انطلاقة الزمالك وتحسنت عروضه ويكفى أنه أكتسح المصرى قاهر الأهلى فى كأس مصر بخمسة أهداف ثم عاد لمواصلة مشوار الدورى وحسم بطولة المجموعة بفوزه على طنطا بهدفين نظيفين للفنان على محسن وأصبحت مبارياته المتبقية مجرد تحصيل لعبها كاستعداد للمباراتين الفاصلتين أمام الترسانة لتحديد بطل الدورى لذلك جاء التعادل السلبى مع السكة مقبولا لكن الجماهير لم ترض بغير الفوز والانتقام بديلين فى مباراة القناة فى ختام المسابقة .. القناة هو الفريق الوحيد الذى هزم الزمالك فى هذا الموسم وبالفعل لبى لاعبو الزمالك رغبة جماهيرهم بالفوز على القناة بهدف لعبده نصحى أثر قذيفة من مسافة 25 ياردة فى الشوط الأول وأضاع رأفت عطية ضربة جزاء وأصبح رصيد الزمالك 35 نقطة .

فى هذا التوقيت أعلنت جريدة الجمهورية عن اختيار سمير قطب كأحسن لاعب هذا الموسم بفارق كبير من الأصوات عن أقرب منافسيه وفى نفس الوقت شكل الزمالك لجنة من خبرائه ومدربيه لاختيار أفضل خمسة لاعبين بصفوف الفريق ولأن حمادة إمام غاب طويلا فى ختام المسابقة فلم يصبه الاختيار وجاء سمير قطب فى المركز الأول .. يليه أحمد مصطفى ورأفت عطية ويكن حسين والصاعد فاروق السيد وكان أحمد مصطفى ورأفت عطية قد احتلا المركزين الثالث والخامس فى استفتاء الجمهورية . أدى الزمالك البروفة الأخيرة استعدادا للمباراتين الفاصلتين بلقاء اتحاد السويس فى دور الثمانية لكأس مصر.. وفاز الزمالك .. واستبشرت الجماهير خيرا وهى ترى فريق الناشئين يفوز بالبطولة بعد أن هزم الأهلى بهدفين لحسام السمرى وفاروق السيد وهما نجمان من نجوم الفريق الأول أصحاب الإنجاز ومعهما جلال محمود وأحمد عبد الخالق وعبد الكريم الجوهرى ويوم الأحد 31 مايو حان الموعد .. امتلأ ملعب حلمى زامورا عن أخره بجماهير الزمالك .ز الحذر والخوف شعار الفريقين لكن الثقة أكثر من نصيب الزمالك . المفاجآت واردة وقد كان .. فريق الترسانة يفاجئ الزمالك بهدف مبكر بعد خمس دقائق وتصمت المدرجات وكأنها خالية من المتفرجين ..

تبادل الزمالك الكرة فى ثقة وقبل أن ينتهى الشوط الأول كان الثعلب حمادة إمام قد أحرز هدف التعادل لتشتعل المدرجات التى قادها جورج سعد بالهتاف للزمالك ولاعبيه خاصة بين شوطى المباراة .. وينكمش الشواكيش ويلجئون للخشونة المتعمدة لإرهاب لاعبى الزمالك الذين لم يسلموا من أذى الشواكيش .. لكن معدن رجال الزمالك لا يتأثر بخشونة أو إرهاب .. بدأ الشوط الثانى وعزف حمادة إمام ورفاقه سيمفونية النصر وفى الدقيقة الثانية عشر سدد سمير قطب قذيفة سكنت شباك الشواكيش وتغنت الجماهير للاعبى مدرسة الفن والهندسة وإذا بعلى محسن الفنان يحرز الهدف الثالث بعد ثلاث دقائق .. ثم مرت أربع دقائق أخرى والعزف مستمر ليمر فاروق السيد من الدفاع وراوغ الرشيدى حارس المرمى مسجلا هدفا سينمائيا تحدثت عنه الجماهير طويلا .

خمسة أيام مضت والجماهير تنتظر كلمة الحسم التعادل يهدى الزمالك البطولة وعبر اللاعبون شارع 26 يوليو وسط زفة كبيرة .. أنهم الآن فى طريقهم إلى ملعب الشواكيش وجورج سعد كبير المشجعين يعلن عن ضياع حافظة نقوده وعلبة السجاير .. لكن الفن الجميل أسكره فلم يعد بحاجة إلى تدخين .. كان محمد على كلاى فى زيارة للقاهرة .. أدى صلاة الجمعة فى مسجد سيدنا الحسين وخرج من الباب الخلفى عارى القدمين هربا من الجماهير وتوجه لملعب الترسانة فوجد نفسه يشجع الزمالك دون إرادة .

الملحمة الحقيقية كانت فى موقف عبده نصحى ورأفت عطية .. الأول ماتت والدته .. والثانى فقد ابنه عبد الحكيم .. الكل توقع أن يتخلفا عن المباراة خاصة وأن نتيجة اللقاء الأول مطمئنة .. ولكن تجاوز نصحى ورأفت أحزانهما وشاركا فى المباراة واستكمال العزف وأنزل لاعبو الزمالك بالترسانة شر هزيمة وفاز بثلاثة أهداف ملعوبة أحرزها نبيل نصير وعبده نصحى وحمادة إمام لتنطلق بعدها المظاهرات وتعلق الزينات ويعلن المارد الزملكاوى عن وجوده .





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coolfriends.ahlamontada.com
sToRm

المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1682
أنت فين؟؟؟؟؟؟ : بيتنا الدور التاني
دولة :
معدل النشاط : 3615
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ الاندية المصرية   الخميس مايو 29, 2008 5:44 pm

النتائج...

الماتش-- النتيجة
المحلة - الزمالك-- 1-1
الزمالك - البترول-- 3-1
السواحل - الزمالك-- 1-4
الزمالك - كفر الزيات-- 2-1
اتحاد السويس - الزمالك-- 0-2
الزمالك - البحرية-- 4-1
الزمالك - السكة-- 1-0
بور فؤاد - الزمالك-- 1-1
الزمالك - الاتحاد-- 2-1
الزمالك - طنطا-- 4-1
القناة - الزمالك-- 3-1
الزمالك - المحلة-- 2-0
البترول - الزمالك-- 0-3
الزمالك - السواحل-- 3-3
الزمالك - السويس-- 2-2
البحرية - الزمالك-- 2-1
الزمالك - بور فؤاد-- 1-0
كفر الزيات - الزمالك-- 0-0
الاتحاد - الزمالك-- 1-1
طنطا - الزمالك-- 0-2
السكة - الزمالك-- 0-0
الزمالك - القناة 1-0
و تم إقامة مباراتان فاصلتان
الزمالك - الترسانة-- 4-2
الترسانة - الزمالك-- 1-3





اصحاب الانجاز....

26 لاعبا حققوا البطولة للزمالك نذكر أسماءهم حسب ترتيب مشاركتهم فى مباريات البطولة وهم :

:: اللاعبون ::

يكن حسين

شاهين
محمود حسنين

محمد رفاعى
أحمد رفعت

أحمد مصطفى
أحمد عفت

محمود أبو رجيلة
بسيوني ( حارس مرمى )

عبده نصحى

حسام السمرى

سمير قطب

:: مجلس الأدارة ::
محمد شرشر
المهندس حسن عامر رئيسا

على وهدان
سعد الدين متولى نائبا للرئيس

فاروق السيد
عادل الأزهرى وكيلا

حمادة إمام
المهندس محمد حسن حلمى سكرتيرا عاما

نبيل نصير
حسين لبيب أمينا للصندوق

رأفت عطية
عبد المنعم الديب

جلال محمود
توفيق الخشن

حمدى فراج
توفيق الطحاوى

علاء الحامولى
رمسيس رزق الله

احمد عبد الخالق
:: الجهاز الفني ::

على محسن
المدرب اليوغسلافى فاندلر

عمر النور
حسن حلمى

عبد الكريم الجوهرى
محمد لطيف

حارس المرمى العائد ألدو
حنفى بسطان







الهدافون....

اللاعب-- الأهداف
عبده نصحى-- 13
حمادة أمام-- 12
علي محسن-- 7
نبيل نصير-- 5
فاروق السيد-- 3
سمير قطب-- 3
عمر النور-- 2
وهدان-- 1
شرشر-- 1
علي محسن-- 1
احمد رفعت-- 1
المجموع-- 49

--------------------------------------
الدوري سنة 65:

سميت بـ::: بطولة العصر الذهبي للزمالك ::

-انطلقت مسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم موسم 64 / 1965 في السادس من نوفمبر عام 1964 عندما سافر المشير عبد الحكيم عامر إلى موسكو حاملا تهنئة الرئيس جمال عبد الناصر إلى الشعب الروسي بمناسبة أعياد الثورة … و في نفس الوقت سافرت البعثة المصرية إلى السعودية لتهنئة الملك فيصل باعتلاء عرشه المملكة أما حكومة اليمن فقد كانت تؤكد أنها ستحافظ على مكاسب الثورة و هو نفس ما فعله مسئولو الزمالك عندما أكدوا على ضرورة الحفاظ على مكاسب العام الماضي . المشير عامر كان زملكاويا حتى النخاع … و قبل أن يسافر إلى موسكو حرص على الاتصال بلاعبي الزمالك لتحفيزهم على الاحتفاظ بالبطولة … بدأ الزمالك بداية رائعة بالفوز على السويس و السكة بمعدل هدفين في كل مباراة … و لكن اهتز العرش من تحته و خسر في مباراتين متتاليتين أمام القناة و السواحل … و كان ذلك كفيلا بالإحباط و اليأس فأي فريق يستطيع الفوز بالبطولة بعد أن لقي هزيمتين متتاليتين في بداية المشوار ؟ حقق الزمالك ستة انتصارات متتالية ليؤكد أن البطولة لن تخرج من قلعة ميت عقبة هزم الترسانة في مباراة تاريخية بثلاثة أهداف نظيفة و فاز على المحلة و الأولمبي و الإسماعيلي و الاتحاد و المصري … ثم توقفت المسيرة بتعادليين متتاليين مع الأهلي و السويس … احتج الزمالك و أرسل ثلاث برقيات إلى وزير الشباب و وزير الداخلية و رئيس اتحاد الكرة بسبب منع جماهيره من السفر إلى السويس لمرافقة و تشجيع الفريق … و هناك أصر الحكم على تغير أحد الفريقين لفانلات لاعبيه البيضاء … و حسب اللائحة كان على الزمالك أن يغير فانلته و إذا بمسئولي السويس يحضرون فانلات حمراء فرفض لاعبو الزمالك ارتدائها و تأخرت المباراة عن موعدها لمدة 45 دقيقة حتى انتهت الأزمة . عاد الزمالك ليفوز على السكة بالقناة في بداية الدور الثاني قبل أن يتعادل مع الترسانة و السواحل … كان يكفى الزمالك الفوز على المحلة و الأولمبي و الاتحاد لينفرد بالصدارة بعد أن تأجلت مباراته مع الإسماعيلي و عندما حان الموعد كان اللاعبون على قمة الاستعدادلالقاء كلمة الحسم في ملعب الدراويش … تعالوا نعرف التفاصيل

انتصار كبير في اليمن - القوات العربية المشتركة تسحق مؤامرة للتسلل عند الحدود الشرقية لليمن … هذا عنوان الصحف في اليوم التالي لفوز الزمالك بالدوري و معه عنوان اكثر جماهيرية يقول أن الزمالك هزم الإسماعيلي 1 / صفر و فاز ببطولة الدوري … التفاصيل تشير إلى أن الزمالك تصدر المسابقة بعد 19 أسبوعا برصيد 30 نقطة و بفارق أربع نقاط عن منافسه الإسماعيلي و مازال له مباراتين أمام المصري و الأهلي و التعادل يضمن البطولة للزمالك . إداريو و لاعبو الإسماعيلي قابلوا فريق الزمالك بالقبلات و العناق على باب الكافيتريا … مصر كلها تحب الزمالك … تناول الجميع طعام الغذاء بدعوة من المهندس عثمان احمد عثمان رئيس النادي … و رجال الاتحاد الاشتراكي بمحافظة الإسماعيلية أعلنوا فيما بينهم حالة الطوارئ و انتشروا في المدرجات لتوعية الجماهير بمراعاة الروح الرياضية فلم تشهد مدينة الإسماعيلية مثل هذا الزحام في تاريخها رجال الشرطة أغلقوا الابواب من الداخل بعد امتلاء المدرجات و اضطر رجال المطافي لاستخدام خراطيم المياه لتفرقة الجماهير الزائدة و عندما أحرز الزمالك هدف الفوز أغمى على أحد المتفرجين الجالسين فوق سور المدرجات فسقط على الأرض و لقي مصرعه . أما عن المباراة فقد فاز فيها الزمالك بهدف احمد عفت الذي أحرزه قبل النهاية بربع ساعة … كانت المباراة بين دفاعيين ارتفع مستواهما فوق مستوى المهاجمين دون استثناء و حسم الزمالك الموقف ظل يهاجم بحرص و يدافع باستماتة ثم انقض على خصمه عندما مرر حسام السمرى كرة طويلة إلى حمادة إمام لعبها بالعرض إلى عفت في مركز ساعد الهجوم الأيسر أمام منطقة الجزاء مباشرة هيأها و سددها قوية داخل المرمى ليحرز هدف الزمالك و المباراة و الدوري .

ازدحم نادى الزمالك بالمهنئين … الأعضاء و غير الأعضاء … المهندس حسن عامر شاهد المباراة بالتلفزيون ثم وقف ينتظر اللاعبين استقبلهم بالأحضان و القبلات و تلقى النادي آلاف البرقيات ووزع أعضاء النادي الحلوى و الشربات ثم أقيم حفل كبير بالطبل و الزمر و علقت الزينات والانوار على مبنى النادي من الخارج … ذهب جميع اللاعبين إلى النادي و في الطريق المؤدى من الإسماعيلية إلى القاهرة ابتدع مشجعو الزمالك أول زفة من نوعها في تاريخ كرة القدم … وضعوا في منتصف الطريق تورتة من ثلاثة أدوار قام يكن كابتن الفريق بتوزيعها على اللاعبين و سار ركب المشجعين في حوالي خمسين سيارة و استمر الموكب في شوارع القاهرة حتى نادى الزمالك . الفنان فريد الأطرش تبرع بمبلغ كبير للاعبين و تبرع أيضا بحفل ساهر … أعضاء الزمالك من المنيا قرروا إهداء هدية فاخرة لحسن حلمي مدير الكرة تقديرا لجهوده … و يكن حسين أعلن أن مباراة الأهلي القادمة أهم بكثير من بطولة الدوري فتعالوا نعرف تفاصيلها هذه المباراة التي سبقتها مباراة المصري في بور سعيد حيث أطلق مشجعو المصري الحمام قبل بدايتها احتفالا بالزمالك و اعدوا لافتة كبيرة كتبوا عليها عبارة الزمالك بطل الدوري احسن الزمالك ختام مبارياته في مسابقة الدوري العام … فاز على الأهلي 2 / 1 فجاءت النتيجة تأكيدا للبطولة للزمالكاوية التي حصل عليها قبل نهاية المسابقة بأسبوعين … جمع الزمالك 35 نقطة بفارق سبع نقاط عن الإسماعيلي … كانت نتيجة الشوط الأول تقدم الزمالك بهدف أحرزه الثعلب حمادة إمام عندما حاول سعيد أبو النور مدافع الأهلي استخلاص الكرة من فاروق السيد لحظة تقدم عصام عبد المنعم حارس الأهلي انقض حمادة إمام و غمز الكرة في مرمى الأهلي . سيطر الزمالك على كل الأحداث خاصة في الشوط الأول لعب أفراده في سرعة و ترابط دفاعا و هجوما شل الدفاع تحركات مهاجمي الأهلي حتى أن سمير محمد على حارس المرمى لم يختبر جديا مرة واحدة طوال الشوط الأول و أهدر مهاجمو الزمالك فرصا سهلة متتالية كان من الممكن أن تضاعف من رصيدهم … في الشوط الثاني أهدى سمير محمد على هدفا للأهلي … ارتدت كرة علوي مطر العرضية من يديه أمام الفناجيلي ليسجل … لكن الثعلب حمادة إمام راوغ سعيد أبو النور بسهولة و شق طريقة حتى اقترب من خط منطقة الجزاء … و سدد الكرة سريعة داخل الزاوية اليمنى ارتمى عليها عصام دون جدوى ليحرز الزمالك النصر قبل نهاية اللقاء بخمس دقائق لتهتف جماهير الزمالك " بص … شوف … حمادة … بيعمل أية "

بلغ أيراد المباراة 4710 جنيهات غير ما دفعة التلفزيون و الإذاعة … و شاهد المباراة عبدة نصحي و هو يتوكأ على عكازين بسبب الإصابة و هتفت له الجماهير … امتلا ملعب الزمالك بجماهيره التي حملت الأعلام البيضاء و أذاعت مكبرات الصوت أغنية محمد رشدي التي تقول أنا بحبك أوى يا زمالك و الملايين برضة كذلك . مثل الزمالك : سمير محمد على و احمد مصطفى و يكن و محمود أبو رجيلة و احمد عبد الخالق و احمد رفعت و حسام السمرى و عمر النور و عبد الكريم الجوهري و حمادة إمام و فاروق السيد . و هكذا أسدل الستار على اجمل بطولات الزمالك التي أحرزها عن جدارة و استحقاق و بفارق كبير عن اقرب منافسيه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coolfriends.ahlamontada.com
sToRm

المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1682
أنت فين؟؟؟؟؟؟ : بيتنا الدور التاني
دولة :
معدل النشاط : 3615
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ الاندية المصرية   الخميس مايو 29, 2008 5:49 pm

النتائج......

الماتش--- النتيجة
االزمالك - السويس--- 2-0
السكة - الزمالك--- 0-2
الزمالك - القناة --- 0-1
السواحل - الزمالك--- 3-2
الزمالك - الترسانة--- 3-0
المحلة - الزمالك--- 0-1
الزمالك - الأولمبي ---2-0
الزمالك - الإسماعيلي--- 4-2
الاتحاد - الزمالك--- 2-3
الزمالك - المصري--- 1-0
الأهلي - الزمالك--- 2-2
السويس - الزمالك--- 0-0
الزمالك - السكة--- 3-0
القناة - الزمالك--- 1-2
الزمالك - السواحل--- 0-0
الترسانة - الزمالك--- 1-1
الزمالك - المحلة--- 3-0
الأولمبي - الزمالك--- 1-3
الزمالك - الاتحاد--- 3-0
الإسماعيلي - الزمالك--- 0-1
المصري - الزمالك--- 1-1
الزمالك - الأهلي--- 2-1




اصحاب الانجاز......

25 لاعبا … أحرزوا الدوري للزمالك و احتفظوا بالدرع للعام الثاني على التوالي و هم


أسم اللاعب-- المركز
الدو ستيلا حارس-- مرمى
عبد الحميد شاهين-- حارس مرمى
سمير محمد علي-- حارس مرمى
عبد نصحي-- مدافع
احمد رفعت-- مدافع
أحمد مصطفى-- مدافع
يكن حسين-- مدافع
محمد رفاعي-- مدافع
محمود أبو رجيلة-- مدافع
عبد الكريم-- الجوهري خط وسط
سمير قطب-- خط وسط
رأفت عطية-- خط وسط
محمد شرشر-- خط وسط
حمدي فراج-- خط وسط
حسام السمرى-- خط وسط
احمد عبد الخالق-- خط وسط
عبد الخالق عفيفي-- خط وسط
حمادة إمام-- رأس حربة
علاء الحامولي-- رأس حربة
علي محسن-- رأس حربة
عمر النور-- رأس حربة
خليل قدري-- رأس حربة
نبيل نصير-- رأس حربة
فاروق السيد-- رأس حربة
أحمد عفت--- رأس حربة


الهدافون..........

اللاعب--- الأهداف
حمادة امام--- 17
عبد الكريم الجوهري-- 9
عمر النور-- 5
عبده نصحي-- 2
حسام السمري-- 2
أحمد رفعت-- 2
فاروق السيد-- 2
رفعت عطية-- 1
أحمد عفت-- 1
المجموع-- 41
--------------------------------------
الدوري سنة 78:

:: اخيرا..جيل السبعينات بطلا للدوري ::

-فاز الزمالك ببطولة الدورى العام بعد كفاح مرير وعرق غزير بذله لاعبوه ومدربوه وإداريوه.. فاز بالبطولة بفارق هدف واحد عن رصيد أهداف الأهلى فاز بالبطولة رغم الظلم الذى وقع عليه بإلغاء هدفه الصحيح فى مباراته الثانية مع الأهلى والذى كان يكفى لترجيح كفة الزمالك بزيادة نقطة على رصيد الأهلى وكانت فرحة عظيمة لجمهور الزمالك بالفوز بالبطولة فاستقبلت سيارات المشجعين الاوتوبيس الذى عاد باللاعبين الابطال من الاسماعيلية عند نهاية طريق الاسماعيلية القاهرة الصحراوى ووصل اللاعبون إلى ناديهم فى موكب رائع لم يسبق أن شهدته القاهرة ..البطولة التى أحرزها الزمالك بطولة غالية تختلف عن كل البطولات التى سبق لأى ناد أن أحرزها من قبل،فلقد ظلت نتيجة الدورى العام معلقة حتى أخر ثانية فى مباراة الأهلى والمحلة التى انتهت بعد دقيقتين من إنتهاء مباراة الزمالك والاسماعلي ..وبذلك يكون الزمالك قد أحرز البطولة بالكفاح والعرق والنضال مع قوة التنافس وقسوة التحكيم وانحياز أجهزة كثيرة ضده. استحق الزمالك التهنئة القلبية الصادقة على فوزة بالبطولة وإن كانت هناك كلمة نوجهها إلى لاعبيه ومدربيه وادارته فهى أن الفوز بالبطولة كان شاقا ولكن المحافظة على البطولة أكثر مشقة .ومبروك يا زمالك .

لم تأت البطولة للزمالك متهادية فاتحة ذراعيها له ولكنه انتزعها بشق الانفس ولو عدنا بالذاكرة إلى سلسلة مباريات الدورى العام لتذكرنا أن الزمالك ظل حتى الاسبوع الحادى عشر من المسابقة متقدما على الأهلى بنقطة واحدة ،ثم انقلب الميزان فى الاسبوع الثانى عشربفوز الأهلى عليه بهدف واحد بمساعدة الحكم الاحمر عزت الهوارى ومساعدة الحظ ايضا حيث اضاع لاعبو الزمالك فرصا لا تضيع ليتقدم الأهلى إلى المركز الأول بزيادة نقطة على الزمالك،ولا يلبث الاسبوع الثالث عشر أن يسفر عن هزيمة ثانية للزمالك بالاسكندرية أمام الاولمبى ليزداد الفارق بينه وبين الأهلى إلى ثلاث نقط ويأتى الدور الثانى ليتعادل الأهلى مرتين مع الاسماعيلى ومع اسكو وليضيق الفارق مرة أخرى إلى نقطة واحدة ولكن الاتحاد لا يمهل الزمالك فيهزمه بالاسكندرية بهدف ليتسع الفارق من جديد إلى ثلاث نقاط .. ثم ضاق الفارق إلى النقطة الواحدة بهزيمة الأهلى من المصنع الهابط إلى الدرجة الأولى حيث تمسك الزمالك بالفوز فى كل مبارياته المتتالية.. وبفارق النقطة إلتقى الفريقان فى الاسبوع الرابع والعشرين ليتفوق الزمالك تفوقا واضحا ويحاصر الأهلى فى منطقة جزائه ويسجل هدفا صحيحا ليتسرع الحكم أحمد بلال إلى إلغائه بحجة التسلل مختلفا فى ذلك مع قرار حامل الراية المسئول الرئيسى عن ضبط التسلل باحتساب الهدف ولتضيع من الزمالك نقطه ثمينه ويقتضى الأهلى نقطة بلا وجه حق وليبقى فارق النقطة لصالح الاهلى فى الوقت الذى كان يجب أن يكون هذا الفارق لصالح الزمالك . ولكن الله لايرضى بالظلم فيضع فى طريق الأهلى فى الاسبوع الخامس والعشرين فريق البلاستيك الهابط إلى الدرجه الأولى رافضا التواطؤ وباذلا أقصى الجهد للدفاع عن مرماه وينجح فى التعادل ،بينما يفوز الزمالك على الأولمبى فى نفس الاسبوع فتتساوى الكفتان فى النقط مع رجحان كفة أهداف الزمالك بثلاث أهداف ،وجاء الاسبوع الاخير الحاسم ليلتقى الزمالك بالاسماعلية، وليلتقى الأهلى مع ضيفه المحله بالقاهرة والأمر محسوب حسابه فيجب للأهلى أن يحرز اربعة أهداف على الأقل فى مرمى المحلة الذى فشل فى غزوه فى الدور الأول من المسابقة،لكى يتساوى مع الزمالك فى الأهداف اذا ما تحقق له الفوز على الاسماعيلى بهدف واحد وهو أقصى ما تصوره الأهلى . وينجح الأهلى فى تسجيل الأهداف الأربعة عن طريق البزنس الملوث وتهاون لاعبى المحلة..كان الاتفاق ان يحرز الاهلى اربعة اهداف وفشلت كل المحاولات فى زيادة الرصيد بعد ان علم الاهلاوية ان الزمالك احرز هدفين فى الاسماعيلية فيتفوق بهدف ويفوز الزمالك ببطولة الدورى العام بعد أن أخفق فى الحصول عليها ست سنوات التى أقيمت خلالها المسابقة منذ أن فاز بها الزمالك لأخر مرة سنة 1965 .
ولقد كافح فريق الزمالك أمام الاسماعيلى منذ الدقيقة الأولى وشن موجات متتابعة من الهجوم على مرمى إبراهيم خليفة الذى نجح فى ابعاد أكثر من كرة عن مرماه منقذا اياه من عدة أهداف مبكرة ، ويشارك لاعبو الزمالك حارس الاسماعيلى فى اضاعة أهداف محققة نتيجة للتسرع رغبة فى التسجيل لا سيما بعد أن هاجت الجماهير فى المدرجات عند تسجيل هدف الأهلى الأول فى مرمى المحلة والذى اتبعه بهدف من ضربة جزاء مشكوك فى امرها لان مدافع المحلة تعمد ارتكاب الخطأ..الامر الذى أدى إلى توتر أعصاب لاعبى الزمالك توترا شديدا. وكان الزمالك لسوء حظه قد أصيب فى لاعبين من أبرز لاعبيه هما حسن شحاته الذى تم وقفه لحصوله على رابع انذار فى المباراة قبل الاخيره مع الاولمبى وعلى خليل المصاب بتمزق عضلى مازال يعالج منه منذ أصيب به فى المباراة أمام الأهلى ولذلك فقد لجأ المدرب إلى تقديم فاروق جعفر جوكر الفريق إلى مركز رأس الحربه بعد أن كان قد أخره فى مباراتى الأهلى والاولمبى إلى مركز قلب الدفاع . وقبيل إنتهاء الشوط الأول أصيب محمد طاهر الجناح الأيسر فغادر الملعب ليحل محله وحيد كامل الذى ما كاد يحتل مركزه حتى تلقى تمريرة أماميه بينية متقنة خلف مدافعى الاسماعيلى داخل منطقة الجزاء فأسرع إليها وسددها مباشرة داخل المرمى محرزا الهدف الأول للزمالك وهو الهدف الذى أدى إلى مضاعفة صعوبة مهمة مهاجمى الأهلى لانه أصبح عليهم أن يسجلوا فى مرمى المحلة المصاب بهدفين ثلاثة أهداف اخرى على الأقل اذا أرادوا الفوز بالبطولة . وقد ينجح مهاجموالاهلى فى تسجيل هدفين أخرين فى الشوط الثانى ومع كل هدف يزداد توتر لاعبى الزمالك ،حتى كانت قذيفة سددها وحيد كامل الذى انتقل للجناح الايمن لترتد من يدى إبراهيم خليفه عالية يقفز إليها عبد الرحيم الذى انتقل للجناح الايسر ويسددها برأسه حاسما الموقف ومسجلا الهدف الثانى للزمالك وهو الهدف الذى فاز به ببطولة الدورى العام للزمالك ويحاول الزمالك أن يسجل هدفا ثالثا للضمان ولكنه يتعرض لانفراد الجناح الايمن للاسماعيلى بمرمى فاروق فوزى فيكاد يسجل هدفا ولكن فاروق ينقذ الموقف وكان قد انقذ هدفا مطلقا للاسماعيلى فى الشوط الأول بعد أن سجل وحيد الهدف الأول ،كاد يحقق التعادل للاسماعيلى ويضيع كل أمل الزمالك عندما مرر جناح الاسماعيلى الايمن كرة عرضية حاول فاروق فوزى التقاطها ولكنها تسقط من يديه لتجد قدم هانى ناشئ الاسماعيلى بالمرصاد لتسددها عرضية نحو المرمى ،ولكن العناية الألهية الهمت فاروق فوزى أن يقف بجسمه ويلقى نفسه عليها مانعا إياها من دخول المرمى ومبقيا على أمل الزمالك . كان الاسماعيلى يؤدى مباراة فى جدية تامة بينما احتشدت فى المدرجات جماهير غفيرة أقل من نصفها قادم من القاهرة وراء الزمالك لمؤازرته واكثر من النصف من أبناء الاسماعلية الذين يناصرون الزمالك ،فالاسماعيلية قلعة من قلاع الشعبية للزمالك ،ولقد ارتفعت الأعلام البيضاء على المحال التجارية والمقاهى وفى شرفات المنازل منذ الصباح الباكر الأمر الذى طمأن جمهور الزمالك ولاعبيه إلى أنهم لن يلاقوا هتافات عدائيه وأن المقاومه ستكون فى الملعب فقط من لاعبى الاسماعيلى . وكان يراقب المباراة الحكم الدولى السابق وسكرتير لجنة الحكام الرئيسية حسين إمام الذى وضع مقعده بجوار خط التماس فى مواجهة خط منتصف الملعب ،ليكون فى موقع يسمح له بالمراقبه الدقيقه وفى نفس الموقع يكون دائما قريبا من عيون الحكم ومساعديه . وعندما انتهت مباراة الاسماعيلى والزمالك لم تكن المباراة فى القاهرة قد انتهت وبقيت الجماهير فى المدرجات والترانزستور على الاذان وكانت دقيقتان من أثقل دقائق التاريخ على أعصاب لاعبى الزمالك الذين كانوا يخشون أن يسجل الأهلى هدفا خامسا ولم يكن الشوط الثانى مذاعا من القاهرة ،ولكن المذيع ظل على اتصال تليفونى باستاد القاهرة حتى أعلن مذيع القاهرة نهاية الدورى وفوز الزمالك بالبطولة بفارق الأهداف. وتخرج الجماهير من ستاد الاسماعلية فى مواكب فرح طاغيه لتلتقى بالجماهير التى كانت تتابع المباراتين فى الراديو والتليفزيون ولتموج الاسماعلية المدينه الباسلة بالرجال والسيدات والاطفال يلحون بالأعلام البيضاء . أفراح فى الاسماعلية وأفراح فى بورسعيد التى علق شعبها قبل المباراة بأسبوع اللافتات البيضاء ذات الخطين الحمراوين تعلن عن "الزمالك بطل الدورى" وأفراح فى القاهرة ومواكب عمت كافة مدن جمهورية مصر العربية لجماهير الزمالك عريضة منتشرة فى كافة الارجاء ،الا انها فى بعض المدن كالاسماعلية وبورسعيد تشكل الغالبية الساحله من أهليهما وبعد ذلك يخرج علينا بعض الحاقدين بكلمات يحاولون بها التشكيك وكأنهم بذلك يعترفون على طريقة "الى فى رأسه بطحه يحسس عليها"ويتحدثون عن الفلوس .فهل بعثرت الفلوس على الملايين من أبناء الاسماعليه؟! لك الله يا زمالك فبقدر مالك من انصار بقدر ما لك من أعداء يتربصون بك لا يعترفون بأنك البطل حتى ولو احرزت مائة بطولة .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coolfriends.ahlamontada.com
 
تاريخ الاندية المصرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 
lıl●« رياضـة×رياضـة »●lıl
 :: رياضة بلدنا
-
انتقل الى: